بالتعاون مع نادي الخدمة الاجتماعية ومجلس الطالبات قسم الخدمة الاجتماعية يحتفل باليوم العالمي للخدمة الاجتماعية

بالتعاون مع نادي الخدمة الاجتماعية ومجلس الطالبات قسم الخدمة الاجتماعية يحتفل  باليوم العالمي للخدمة الاجتماعية

بالتعاون مع نادي الخدمة الاجتماعية ومجلس الطالبات قسم الخدمة الاجتماعية يحتفل  باليوم العالمي للخدمة الاجتماعية
احتفل قسم الخدمة الاجتماعية بكلية الآداب بالتعاون مع مجلس طالبات الجامعة الإسلامية ونادي الخدمة الاجتماعية باليوم العالمي للخدمة الاجتماعية، وذلك في قاعة المؤتمرات العامة بمبنى طيبة بحضور سعادة الدكتور يوسف إبراهيم– وكيل وزارة الشؤون الاجتماعية بغزة، وبحضور الأستاذ الدكتور عبد الخالق العف– عميد كلية الآداب، والدكتور أحمد الرنتيسي– رئيس قسم الخدمة الاجتماعية، وأعضاء الهيئة التدريسية بقسم الخدمة الاجتماعية، وعدد من ممثلي المؤسسات الأهلية، ولفيف من المختصين والمهتمين، وجمع من طلبة الجامعة.   
من جانبه، لفت الأستاذ الدكتور العف إلى أن شهر مارس يعتبر شهر الخدمة الاجتماعية حيث تحتفل العديد من الجامعات والمؤسسات في المجتمع العربي والعالمي بهذا اليوم، ونوه الأستاذ الدكتور العف أهمية تخصص الخدمة الاجتماعية لما له من دور في حل العديد من المشكلات التي يتواجه المجتمع الفلسطيني وأهمها مشكلة الحصار.
بدوره، أكد الدكتور الرنتيسي أن الفعالية جاءت لغرس قيم العمل المجتمعي والمهني في العالم، وبين أن ارتقاء المجتمعات وتطورها ونموها لا يتم إلا باحترام كرامة وحقوق الأفراد والجماعات، على قاعدة أن الفرد والأسرة أساس في البنية الهرمية والثقافية للمجتمع، يتشكل ضمن رؤية أسرية ذات ابعاد ثقافية واجتماعية واقتصادية ومن خلال المساواة بين الناس واحترام لحقوقهم، مطالباً المسئولين بضرورة تفعيل نقابة الاخصائيين الاجتماعين بقطاع غزة وتحيدها عن المناكفات السياسية لتكون السند والدرع الحصين لأبناء هذه المهنية السامية، وطالب المسئولين بسن قانون ينظم العمل بهذه المهنة وهو ما يعرف “بقانون مزاولة المهنة” اسوة بالمهن الأخرى.
ومن جانبه أكد سعادة الدكتور يوسف إبراهيم أهمية وجود “قَسم المهنة” لتخصص الخدمة الاجتماعية بالجامعة الاسلامية لتعزيز الميثاق الاخلاقي للتخصص، وشار الدكتور إبراهيم إلى أن وزارة الشؤون الاجتماعية تفتح أبوابها لطلبة الخدمة الاجتماعية للتعاون معهم في كافية المجالات مثمناً للجهود التي يبذلها قسم الخدمة على الصعيد المهني والعلمي.
وتخلل الاحتفال العديد من الفقرات والعروض المميزة وتكريم لعدد من المؤسسات والأساتذة بالقسم وعدد من طلبة النادي الذي قاموا بإنجاح هذه الفعالية، وانتهت الاحتفالية بإلقاء قَسم المهنة من قبل الطلبة.

x