كلية الآداب تعقد اللقاء الأول لمنتسبي منتدى الإبداع الثقافي

16 - شباط - 2020

 

عقدت كلية الآداب في الجامعة الإسلامية اللقاء الأول الموسوم ب:" المبدعين المنتسبين للمنتدى"، بحضور الدكتور رائد صالحة- عميد كلية الآداب، والأستاذ الدكتور عبد الخالق العف- عضو هيئة تدريس في قسم اللغة العربية، والأستاذ الدكتور عبد الفتاح أبو زايدة- الناقد والروائي الفلسطيني، والشاعر محمد العكشية، والشاعرة علا الجديلي، ولفيف من المبدعين المنتسبين لمنتدى الإبداع الثقافي.

ومن ناحيته، أكد الأستاذ الدكتور العف على ضرورة وجود رعاية للكوادر الشابة الموهوبة والريادية ذات المهارات المتميزة؛ من أجل تسخير مواهبهم لخدمة وبناء مجتمع مبدع، من خلال توفير الدعم لبرامج رعاية الرياديين، وتقديم المنح للمبدعين لتمكينهم من تنمية مواهبهم وقدراتهم، وعقد المسابقات الثقافية، وإصدار المواد الثقافية، وعقد اللقاءات الدورية، وتوفير بيئة تفاعلية تتيح التواصل الفعال.


وبدوره، قال الدكتور صالحة أن كلية الآداب أن إنشاء منتدى إبداعي ريادي يكون جسرًا للتواصل وتبادل الخبرات ونقل المعارف داخل الجامعة وخارجها ليتكامل الدور التعليمي والتربوي والثقافي، وأشار أن دور الكلية يأتي من خلال توفير الموارد والموازنات، وإقامة الفعاليات، والأنشطة، وعقد المسابقات، وتقديم الجوائز، وبناء الشراكات المحلية والدولية.

ومن جانبه، لفت الأستاذ الدكتور أبو زايدة أن الخيال الأدبي والفني والإبداعي هو الذي يغذي العلم من خلال القدرات الإبداعية التي تبني الطاقات الفكرية الطلابية لخدمة القضايا الوطنية، مضيفًا أن الإبداع يعمل على الصياغة بدقة متناهية لزوايا الألفاظ ورسم الأشكال التعبيرية المختلفة والدقة العشرية لتنطلق إلى بناء الحياة والمجتمع.


وتخلل اللقاء استعراض الطلبة لمجموعة من مواهبهم في الشعر والإنشاد الهادف، والإلقاء، وتقليد الأصوات، والتعرف على المواهب الأخرى كالرسم وكتابة الروايات والقصص والتعليق الصوتي.

والجدير بالذكر أن منتدى الإبداع الثقافي يضم عدد كبير من المبدعين والموهوبين على مستوى الجامعة الإسلامية والجامعات الأخرى، والذي يهدف إلى توفير طاقات فكرية إبداعية خلاقة ومتميزة، وتهيئة مناخ ثقافي يتيح للمواهب المبدعة أن تتطور، واكتشاف المواهب والطاقات الكامنة في مجالات الآداب والفنون، وتشجيعها وتنمية قدراتها.

 





 
أخبار أخرى